ثورة اخلاق:الخوف من الفشل .. 4 اغسطس 2012

اعتدنا في منازلنا وفي مدارسنا منذ طفولتنا على أن من يخطئ ولو خطأ بسيط ويكاد يكون تافه أو يفشل في شيء ما فشل وارد ودائم الحدوث عليه أن يتحمل كما غير عادي من السخرية والاستهزاء والتعليقات المستفزة وغيره مما خلفته نظم تربوية وتعليمية خاطئة
وكما هو متوقع اصابت هذه الوسائل أجيال من الشعب المصري بحالة من رهاب الفشل.لمدة طويلة مستمرة حتى وقتنا هذا يخشى المصريون من المحاولة لأن المحاولة تعني احتمالا ولو بسيطا للخطأ وربما الفشل وكانت النتيجة أن مصر صارت في مؤخرة الركب العلمي لأنها لم تنتج ما يكفي من الكوادر العلمية المستعدة للمحاولة الفشل والتعلم من الفشل واعادة المحاولة حتى الوصول الى نتيجة وهذا تطبيق عملي لما قاله العالم المصري القدير الدكتور أحمد زويل:الغرب ليسوا عباقرة ونحن لسنا أغبياء هم فقط يدعمون الفاشل حتى ينجح ونحن نحارب الناجح حتى يفشل
والان امامنا خياران لا ثالث لهما:
الأول أما ان نحيا على خوفنا من الفشل ونربي ابناءنا على الخوف من المحاولة ونبقى في مكاننا
والثاني هو أن نواجه خوفنا ونربي الأجيال القادمة على أن الفشل خطوة نحو النجاح
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s